×

اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا.

أ. تغريد المحيا … تقييم الافكار

جذبتني فكرة تافهه!

فكرة في كتاب أو محتوى في وسائل التواصل الإجتماعي أو حتى فكرة في منهج دراسي لا تكون تلك الأفكار جاذبة للأنتباه إلا إذا كانت مبتكَره و متجدده، الثبات على فكرة معينة أو أسلوب طرح معين يجعل الفكره في قالب مستهلك و مُمل ، لا أبحث عن الأفكار المستهلكة لكنها تصادفني و أستعجب من استمرارها ، و برأيي هناك وفرة بالنقّاد الذين وجهوا و كرسوا نقدهم للأفكار التافهه كما يقولون و التي يستفزهم تصدرها الترند ، تلك النقطة لم ينتبه لها النقد السطحي وهي في صالح الأفكار التافهه و التي تحرص أن تكون متجدده و بالتالي هي محطّ الأنظار ، ولو كان هناك بالمقابل نقد عميق لن نرى تكّدس بالأفكار المستهلكة لن يرافقنا الملل طيلة الوقت ، لا أعرف أن كان النقد السطحي هو من وضع تلك التصنيفات لكني أرى طبقية بالأفكار قد يحكمها عدة أذواق أو بعض من وجهات النظر ، و لكل شخص نقاط انجذاب محدده تجاه الأفكار ، أؤمن بوجود فكرة مستهلكة و فكرة جديدة ، ولا أؤمن بوجود فكرة تافهه و فكرة قيّمة فكل شخص يصنف الأفكار بناءًا على مؤهلاتة الدراسية و ذائقته أو اهتماماته و مكانتة الإجتماعية و معايير آخرى كثيرة يصعب حصرها فالفكرة التي تكون جذّابة بالنسبة لي قد تكون عادية أو غير مهمه لنسبة لشخص آخر، برأيي أنه غير لائق أن أصنّف فكرة لا تهمني بأنها تافهه أو غير قيّمه، هذا ما يجعل البعض يتجنب ابتكار فكرة جديدة و الإختيار الأسهل بالنسبة لهولاء الأشخاص أن يواكبوا ما تريده طبقية الأفكار المحيطه بهم ، مثلًا بعض من الذين يفضلون تطبيق اكس"تويتر سابقًا" يرون أن افكار مشاهير تيك توك هي الأكثر تفاهه ، و التصنيف هنا بناءًا على أختلاف فكرة تطبيق "اكس" عن فكرة تطبيق "تيك توك" ، أتذكر في أحدى الصدف التي قابلتني في اكسبلور "التيك توك" مقطع كان عن مقابلة مع أخصائية أجتماعية كانت ضد الأمهات اللواتي يسمحون لأطفالهم بإستخدام الأجهزة الذكية كان المذيع يحاول النقاش و طرح أسئلة آخرى لكنها لم تدع له الفرصه كانت مستمرة في تكرار الجواب و ساخطة جدًا من فكرة استخدام الأطفال للاجهزة الذكيه، لم تفكر تلك الأخصائية الاجتماعية في أختلاف المرحلة العمريه بينها و بين أطفال هذا العصر " العصر الذكي" لم تبتكر خيار معتدل يتفهم الطفل و يكون في مصلحتة في نفس الوقت هاجمت الفكرة بمجرد اختلافها عن فكرتها ، و من منّا لم يصادفه هذا التعليق عندما يسمع لفيروز في المساء " لا يوجد أحد يسمع لفيروز في المساء" و احيانًا يتحول هذا التعليق إلى نقاش حاد لأثبات أن صوت فيروز يسمع صباحًا فقط ، التجديد في الأفكار أو حتى قبول الأفكار الجديدة جزء من تكوين كل شخص لايمكن حصره في قالب شخص آخر.
 0  0  8520

الأكثر قراءة

سمير المقرن الحادثة التي نشرتها جريدة «اليوم» بداية هذا الأسبوع...

03-17-2010 06:11 الأربعاء

لأول مره التعبير عن التعبير عوض الأحمري منذ أن حملت مع أبناء...

06-28-2010 06:05 الإثنين

نشرت صحيفة «الغد» الأردنية في عددها الصادر يوم 21/2/2010 الإعلان...

03-13-2010 06:52 السبت

المقابلات الشخصية للضرورة أم للمحسوبية مسفر القحطاني...

06-26-2010 10:30 السبت

ترقبوا ؟؟؟ نورة الاحمري لقد كان من كم يوم هدية من خادم...

09-05-2010 11:10 الأحد

لعنة000الكرسي !البعض يعتقد انه الأمر الناهي منذ أن يتسلم مسؤولية...

09-02-2010 11:38 الخميس

محتويات

التربية بالسكاكين

التربية بالسكاكين

سمير المقرن الحادثة التي نشرتها جريدة «اليوم» بداية هذا الأسبوع عن تعرض طالب لم يتجاوز عمره إثني عشر عاماً..

03-17-2010 06:11 الأربعاء   79284
لاول مره التعبير عن التعبير

لاول مره التعبير عن التعبير

لأول مره التعبير عن التعبير عوض الأحمري منذ أن حملت مع أبناء هذا الوطن حقيبة المدرسة وأنا أتلقى و أتلقن مواضيع..

06-28-2010 06:05 الإثنين   89611
وظيفة سعودية في صحيفة أردنية

وظيفة سعودية في صحيفة أردنية

نشرت صحيفة «الغد» الأردنية في عددها الصادر يوم 21/2/2010 الإعلان التالي: «فرصة عمل في المملكة العربية السعودية، مطلوب..

03-13-2010 06:52 السبت   72658
المقابلات الشخصية للضرورة أم للمحسوبية

المقابلات الشخصية للضرورة أم للمحسوبية

المقابلات الشخصية للضرورة أم للمحسوبية مسفر القحطاني دخلت في الآونة الأخيرة عملية إجراء المقابلات الشخصية..

06-26-2010 10:30 السبت   74826

جديد الفيديو