×

اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا.

عبدالله الغامدي صاحب البصمة والاثر في التأهيل القيادي الكشفي .... مبارك عوض الدوسري

امتازت الكشافة السعودية على مدى تاريخها الرسمي الذي يتجاوز الستة عقود بقيادات كشفية لديها قدرات قيادية تتسم بالحيوية والإيجابية والإنتاجية ووضع الأهداف الطموحة والعمل بدأب على تحقيقها ومنهم القائد الكشفي عبدالله بن شويل الغامدي الذي نجح بالمساهمة مع آخرون في صناعة المستقبل الكشفي السعودي بتأهيل قيادات كشفية يترجمون أهداف العمل الكشفي التطوعي فكراً وعملاً ليبنوا معه مستقبل الكشافة السعودية حيث أصبح بعد أعوام من العطاء أن يكون قدوة ومنارة يهتدي بها القادة الكشفيين ليس في المملكة فحسب بل من كل من يهتم بالتأهيل القيادي الكشفي في الوطن العربي، وكان آخرها مشاركته الفاعلة واشرافه المباشر على تأطير كم من الأعمال المتعلقة بالتأهيل الكشفي ، ومنها معايير وضوابط وشروط الدراسات التأهيلية ، وسياسة الراشدون ، والبرنامج التدريبي الحماية من الأذى ، وسلسلة الأدلة التنفيذية لدراسات دليل التأهيل القيادي الكشفي الخليجي ، وهو ما يعني تأسيسه لمنظومة متكاملة من المراجع الخاصة التي تتفق والمتغيرات والقرارات والتوصيات الكشفية العالمية ليستمر مُسجلاً اسمه في خارطة التميز بنظرة استباقية في الفكر والعمل ، والإرادة في العطاء للوطن وابنائه ، الأمر الذي جعل ابنائه القادة الذين اسسهم خلال العقدين الأخيرة هم من يتولى زمام القيادة الكشفية اليوم في مختلف قطاعات جمعية الكشافة العربية السعودية .
لقد تعرفت على القائد الكشفي عبدالله بن شويل الغامدي قبل أكثر من ثلاثة عقود كشافاً ثم زميلاً واستاذاً ، ولازلت حتى اليوم أتعلم منه واستنجد به في كثير من الأمور ، فوجدته خلال تلك السنوات شخصية تبحث عن التميز والتفكير خارج الصندوق ، ويتسم بصفات عدة من أهمها ذكائه الاجتماعي ، ورصيده الثقافي ، وقدرته على الحوار والنقاش بلباقة ، مرح وبشوش ، يُفكر بموضوعية وعدم تحيز ، لديه ثقة عجيبة بالنفس ، وقدرة على الاتزان الانفعالي ، مُلهم ، يهتم بالفريق الذي يعمل معه ، ويتصرف بحكمة في المواقف ، لديه القدرة على التفاوض والتواصل والتأثير والإقناع.
ومن الرسائل التي تلقيتها منه واصبحت أضرب بها المثل في كل مناسبة تتعلق بالقيادة ، أن كُنا في إحدى المناسبات الكشفية في القاهرة لاجتماعات اللجان الكشفية العربية الفرعية ، وكنا أعضاء فيها وخلال احد الاجتماعات الاجتماعية الغير رسمية طُرح سؤال من أحد الجوالة الحاضرين مفاده كيف يمكن أن أصبح قائداً متميزاً ؟ ، فأدلى كُل بدلوه ، حتى جاء الدور على أستاذنا عبدالله الغامدي ، الذي طلب أن يكون هو الأخير ، وبعد أن استمع للجميع ، تحدث بلباقته المعهودة وأثنى على كافة الآراء ، ووجه رسالته الخاصة لذلك الجوال والتي أتذكر أنه جاء فيها : انك لكي تصبح قائداً متميزاً لابد أن تضع لنفسك معايير عالية ، وأن تعمل جاهداً للوفاء بتلك المعايير ، وأنه كلما زادت كفاءتك في الحصول على النتائج زادت الفرص التي ستحصل عليها – فكانت خاتمة مميزة للنقاش علق الجميع عليها بالشكر والثناء .
لقد صنعت الكشافة السعودية منذ تكوينها رسمياً عام 1381هـ ، العديد من القادة الكشفيين الناجحين ، لكن من وجهة نظري المتواضعة ، أن عبدالله الغامدي واحد من القلائل الذين تركوا بصمة وأثراً في التأهيل القيادي الناجح ، الذي يتفق والسياسة العالمية لتنمية القيادات .

مبارك بن عوض الدوسري
mawdd3@
 0  0  10740

الأكثر قراءة

سمير المقرن الحادثة التي نشرتها جريدة «اليوم» بداية هذا الأسبوع...

03-17-2010 06:11 الأربعاء

لأول مره التعبير عن التعبير عوض الأحمري منذ أن حملت مع أبناء...

06-28-2010 06:05 الإثنين

نشرت صحيفة «الغد» الأردنية في عددها الصادر يوم 21/2/2010 الإعلان...

03-13-2010 06:52 السبت

المقابلات الشخصية للضرورة أم للمحسوبية مسفر القحطاني...

06-26-2010 10:30 السبت

ترقبوا ؟؟؟ نورة الاحمري لقد كان من كم يوم هدية من خادم...

09-05-2010 11:10 الأحد

لعنة000الكرسي !البعض يعتقد انه الأمر الناهي منذ أن يتسلم مسؤولية...

09-02-2010 11:38 الخميس

محتويات

التربية بالسكاكين

التربية بالسكاكين

سمير المقرن الحادثة التي نشرتها جريدة «اليوم» بداية هذا الأسبوع عن تعرض طالب لم يتجاوز عمره إثني عشر عاماً..

03-17-2010 06:11 الأربعاء   43614
لاول مره التعبير عن التعبير

لاول مره التعبير عن التعبير

لأول مره التعبير عن التعبير عوض الأحمري منذ أن حملت مع أبناء هذا الوطن حقيبة المدرسة وأنا أتلقى و أتلقن مواضيع..

06-28-2010 06:05 الإثنين   51841
وظيفة سعودية في صحيفة أردنية

وظيفة سعودية في صحيفة أردنية

نشرت صحيفة «الغد» الأردنية في عددها الصادر يوم 21/2/2010 الإعلان التالي: «فرصة عمل في المملكة العربية السعودية، مطلوب..

03-13-2010 06:52 السبت   38068
المقابلات الشخصية للضرورة أم للمحسوبية

المقابلات الشخصية للضرورة أم للمحسوبية

المقابلات الشخصية للضرورة أم للمحسوبية مسفر القحطاني دخلت في الآونة الأخيرة عملية إجراء المقابلات الشخصية..

06-26-2010 10:30 السبت   40176

جديد الفيديو